تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015

إسم GMC مرتبط بالسيارات الكبيرة. شهرت بالشاحنات الكبيرة و الصغيرة. في آخر 10 سنوات صنعوا إسماً لهم بسوق الSUV العائلية. إسم هذه السيارة GMC أكاديا, تتسع 8 أشخاص و هي عائلية و للرحلات الطويلة و اليومية. أضيفوا شارة دينالي و هذا يعني الفخامة. قمنا بتجربة قيادة الGMC أكاديا دينالي 2015 التي ستصل المعارض قريباً. دعونا نرى كيف كانت التجربة:

 

الأناقة

من الأمام, تبدو الGMC أكاديا مثل اي سيارة كروساوفر اخرى. مع تضاريسها و الشكل الشبيه بلكزس RX, لا تظهر لك انها سيارة وحشية لأنها لا يوجد لديها تضاريس حادة. و هذا لأن GMC لم تستهدف الفئة الرجولية من الزبائن. لم يتغير شكلها كثيراً فهي تشبة نموذج 2013 كثيراً. لا تزال لديها نفس الشبك الأمامي و المصدات و المصابيح. نموذج دينالي يضيف اللمسات الكروم إضافة إلى شارات دينالي. شخصياً لم أجد اي تغيرات و اعتقد ان على GMC تحديث الشكل الخارجي لنموذج 2016, فبدأ مظهراً أن يصبح قديم. لكن مجملاً, شكلها الخارجي لا يحتاج المداح أة النقد لأنها لم يتم بناؤها لتكون مميزة. لكنها لا تزال اجمل من الهوندا بايلوت!

 

مساحة و رؤية المقصورة

الGMC لا تعتبر GMC إن لم توفر مساحة رائعة. و هذه سيارة GMC. يوجد العديد من المساحة في الأمام و الخلف. مع ان المقاعد في الصف الثالث ضيق بعض الشيء لكن يتسع شخصين. لكن يستطيع إتساع 3 أطفال. الصندوق الخلفي واسع حتح مع فتح المقاعد, و إن أردت مساحة أكبر تستطيع طي مقاعد الصف الثالث. من ناحية اخرى, عليكم إبقاء أغراضكم في الحقائب, فلا يوجد العديد من الجيوب بالسيارة.

بالنسبة للرؤية فلم تكن ما اتوقعه من سيارة SUV عائلية. هذه السيارة ليست سهلة الإصطفاف, فلم أستطيع رؤية المصد و أنا أصطف لذا كنت أخمن و أحرك المقود متمنياً أن لا أصطدم بشيء. الرؤية أثبتت أن هذه سيارة أمريكية, و هذا يعني انها سيارة تحب المساحات.

لكن مجملاً, لا توجد العديد من الشكاوي. هي سيارة SUV أمريكية نموذجية و على الزبائن توقع المساحات الكبيرة.

 

مواد و جودة المقصورة

بثمن يقارب ال200 ألف لسيارة الدينالي, تتوقع مواد ناعمة الملمس بالسيارة. لكن, هذا ليس الواقع. مع أن المقود لديه لمسات خشبية, بقية المقصورة تشعرك بأقل من ما تتوقعه. لماذا يا GMC؟ لماذا؟ للمقارنة, السييرا التي قمت بتجربته من قبل كانت مقصورتها افضل. في هذه السيارة, المقصورة تبدوا كالبلاستك. و أعتقد ان الجلد الذي إسعملوه زائف, مثل الذي يستعمل على هواتف سامسونج. بالفعل خيبوا ظني, و هذه دينالي. نقاط إيجابية؟ صوت الرياح قليل و الأزرار جيدة. المقاعد كانت مريحة لكن وضعية القيادة لم تكن مريحة. المقود يجب ان يكون اعلى من ما هو عليه. إضطررت أن أخفض مقعدي كي يكون المقود بمستوى الصدر, لكن هذا يعني ستسوء الرؤية, لذا إضطررت ان اعيد المقعد إلى الأعلى و ان ابقى متضايق طوال الوقت.

 

خيارات و تكنولوجيا المقصورة

و أخيراً, إختبرت معنى الركوب بسيارة دينالي. قامت GMC بملئ هذه السيارة بالتكنولوجيا. من مصابيح تجميلية إلى تحكم بالصوت من الخلف, الأكاديا ذات المواصفات الكاملة لديها كل ما تتوقعه من سيارة SUV. يوجد لديك شاشة تعمل باللمس بالوسط للتحكم بنظام الترفيه مع ازرار اللمس للمعلوات للسائق. لم احب ازرار الكمبيوتر بالوسط لأنهم موجودين ايضاً على المقود. كما انها توفر التحكم بالصوت, بلوتوث, مقاعد مبردة و مدفئة, مراّة التعتيم أوتوماتيكياً, كاميرا خلفية (مع انه لا يوجد اجهزة إستشعار امامية), تنبيه الإصطدام, عرض امامي, مقود مدفئ, تنبيه تغير المسار و تنبيه النقطة العمياء. مقبض التأشير يشعرك امه رديء و صوت المؤشر مزعج.

مجملاً, GM تظهر لنا انك تستطيع الحصول على تكنولوجيا فخمة مثل الموجودة بالكاديلاك.

 

القوة و ناقل الحركة

بعد قياجة السيارة أعتقد ان سيارات الSUV الأمريكية لا يجب ان توفر محرك V6 لأن المحرك لن يتحمل السيارة. كلما دست على البنزين كانت من الواضح انها تتأخر, كأنها طفل صغير يحمل حقيبة ثقيلة جداً. للمقارنة, مازدا CX-9 كانت أخف بكثير. على GMC تحديث المحرك ال3.6ل V6 بقوة 288 حصان, فهي لا تشعرك انها V6. خلال التجربة, تسارعت من 0-100 خلال 9.5 ثانية. لو تأخرت ثانية اخرى فقط لكانت الهوندا سيتي افضل منها! كما انني لم اقد سيارة بحياتي تستهلك وقود مثل هذه السيارة. هذا و انا لم اقد هذه السيارة بشراسة بتاتاً, فهي لم تصنع لذلك. كان معدل إستهلاك الوقود 18.4ل/ 100 كم. و للمقارنة, الرينج روفر سبورت سوبر تشارج التي قمت بتجربتها من قبل ذات محرك 5.0 V8 كان معدلها اقل, 16ل/100كم بوضعية سيتي.

كما انهم عليهم تحديث ناقل الحركة بما ان سيارات الSUV التي تنافسها مثل الجيب و الدودج لديهم 8 سرعات اوتوماتك و الذي ساعد بإقتصاد الوقود. و علي القول ان صوت الإكزوست لم يكن جميلاً ابداً.

 

الفرامل, التحكم و جهاز التعليق

هذه سيارة SUV عائلية و ستوفر معظم ما نتوقعه, إستجابة عجلات بطيئة, لكن لديها رشاقة سيارة و مقاعد  SUV. دائرة الإلتفاف كبيرة. الفرامل تشعرك انها جيدة. في الإختبار, إستطعت الفرملة من 100-0 خلال 3.5 ثانية. عنج القيادة على المطبات و الحفر لم اشعر بألم في ظهري و لم اسمع اي اصوات لذا جهاز التعليق جيد فهو يحمل السيارة بسهولة و لا يشعرك بالدوران (مثل التاهو و السييرا). لكن, بالزوايا, تشعرك بالإلتفاف. بإختصار, GM جعلت السيارة تشعرك انك تقود سيارة كروس اوفر لكن بشعور سيارة SUV أمريكية.

 

الملخص

لا اعتقد ان اكاديا تستحق شارة دينالي, بما انها فقط نموذج من شفروليه كابتيفا لكن بسعر غالي. إن فعلاً اردت ان تدفع 200 الف على سيارة كروس اوفر فخمة انا انصحك بالرينج روفر إيفوك, فهي لن تعطيك شعور ان سيارتك رديئة, حتى و إن كانت ذات 5 مقاعد و ليست V6. إن كانت مشكلتك مع عدد المقاعد فألقي نظرة على الفورد إكسبلورر. هي امريكية, ذات 7 مقاعد, نفس المقصورة البلاستيكية, لكن قيادتها افضل, محرك الإيكو بوست رائع. لكن إن كانت المادة تتحكم بك فألقي نظرة على الهوندا بايلوت. لكن إن أردت سيارة امريكية كروس اوفر مخمة بالتحديد, إذن توجد الGMC اكاديا دينالي.

الصور:

تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015
تجربة قيادة GMC أكاديا دينالي 2015

هل لديك تعليق؟ اكتبه بالأسفل: